موقع الفرقلس
يمكنك مشاهدة جميع أقسام موقع الفرقلس ((كزائر))

لكن لا يمكنك المشاركة بالمواضيع إلا بعد التسجيل

اذا كنت تملك عضوية في موقع الفرقلس اختر ((دخول))

اذا كنت ترغب بأن تصبح عضو في موقع الفرقلس اختر ((تسجيل))

موقع الفرقلس

موقع الفرقلس الرسمي على شبكة الانترنت : WWW.FRKLS.COM
 
الرئيسيةموقع الفرقلسمكتبة الصوربحـثبريد موقع الفرقلسدليل هاتف الفرقلسلوحة المفاتيح العربيةخدمة الترجمةخريطة الفرقلسالقرآن الكريمالتسجيلدخول





شاطر | 
 

 في رحاب الفرقلس( قصيدة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فادي



العمر : 30
أتقبل المزاح أتقبل المزاح :
0 / 1000 / 100

التوقيع : fadi@frkls.com
نقاط : 11232
السٌّمعَة 0

مُساهمةموضوع: في رحاب الفرقلس( قصيدة)   9/20/2007, 00:32

بسم الله الرحمن الرحيم وبالله نستعين
غريبة ٌ هي هذهِ الأرضُ الحبيبة( الفرقلس طبعاً) تجدها تارةً جدباء مقفرة لكثرة أعداد المهاجرين طلباً للرزق،

وتارةً أُخرى تجدها جنةً خضراءلازياد مظاهر الحركة العمرانية فيها والنمو السكاني،
أنتَ تجدها جدباء مقفرة عندما يغادرها أبنائها وكأنّها جزعت لرحيلهم فهي تعبر عن حزنها القتّال لفراقهم
فهي الأمُ الثكلى التي قضت لأعوام وأعوام تربي أبنائها وتزرعُ في نفوسهم جلَّ الخِصال الحميدة والأخلاق السامية القائمة على دساتير شريعتنا ومنهجنا الأسلامي وبالفعل هي: مثال الأم المثالية التي يجب مكافئتها على حسن صنيعها،وتعبها فتكافئُ بالهجرِ والبُعاد، من أبنائها الذين ذهبوا لشق طريقهم في هذه الحياة ولم ينسو ولو للحظة أو يتناسو أمهم الحنون، ولاتريد لهذه الأم أن تبكي أبنائها ولو حتى للحظة عتاب..! لا والله نعم وألف نعم يحق لها هذا.
وتراها أيظاً جنةً خضراء عندما يعودو لها أبنائها فتفرح بلقاهم وتهنئ لمرآهم فتنام قريرة العين
فهم ومهما حصلَ من خلاف إخوةٌ من أمٍ واحدة يجتمعونَ على المحن حتى تغادرهم ، ويكثرون من الأقوال والأفعال: حتى تجتمع أقوالهم وأفعالهم في رأي واحد وقولٍ واحد، ولم نإتي بالذكر على أولئك العابثين فهم خارج هذا النطاق وسيبقون خارج نطاق المحبة والآلفة الإجتماعية فهم بعبثهم وهرطقاتهم يدمرون الوحدة الأجتماعية، فيتبعونَ الفتن والأحقاد لزعزعةهذا الجدار المتين ولا يستجيب لمثلِ هذهِ الفئة المفسدة إلا الشرذمة أمثالهم أما باقي ما تبقى فهو من مؤيدي الوحدة التي ستتغلب على أولئك الشرذمة من المفسدين أن شاء الله:
حيّي الفرقلسَ وافتخر بحِماها
إنَّ القلوبَ دائمةٌ على ذكراها
قمرٌ تألقَ في السماء بنورهِ
فاضَ الضِيا، فسبحان الذي سوَّاها
فَتَنَت أحبتها بنُبلِِ خِصالها
بحبها، بجمالها وكََرَمِِِ عطاها
نحبُّها نعم: وكيفَ لا؟ فقد
وَرِِدنا الوفا من جُنى يُمناها
حبٌ تكيدُ به عُذالها ومن
أرادَ الشَرَ،في رحاب سناها
لا للظغينَةِ في حمى أرضٍ
روحُ الأخوةِ تجري في دماها
جمعت أواصر شملنا من بعد
ما لاحَ الشقاقُ فبشرت بهداها
سيبقى نجم الوئامِ بأرضنا
حتى يغادره الدَّني إكراها
سيفخَرُ التاريخُ بحسنِ مآبنا
لأمةٍ أخلصت لله في تقواها
" فادي"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد ابو شادي

avatar

أتقبل المزاح أتقبل المزاح :
0 / 1000 / 100

نقاط : 11247
السٌّمعَة 0

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب الفرقلس( قصيدة)   9/21/2007, 13:52

الله يعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوهارون

avatar

العمر : 34
أتقبل المزاح أتقبل المزاح :
10 / 10010 / 100

التوقيع : استعن بالله و لا تعجز
نقاط : 11953
السٌّمعَة 13

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب الفرقلس( قصيدة)   6/14/2008, 15:53

فادي كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم وبالله نستعين
غريبة ٌ هي هذهِ الأرضُ الحبيبة( الفرقلس طبعاً) تجدها تارةً جدباء مقفرة لكثرة أعداد المهاجرين طلباً للرزق،

وتارةً أُخرى تجدها جنةً خضراءلازياد مظاهر الحركة العمرانية فيها والنمو السكاني،
أنتَ تجدها جدباء مقفرة عندما يغادرها أبنائها وكأنّها جزعت لرحيلهم فهي تعبر عن حزنها القتّال لفراقهم
فهي الأمُ الثكلى التي قضت لأعوام وأعوام تربي أبنائها وتزرعُ في نفوسهم جلَّ الخِصال الحميدة والأخلاق السامية القائمة على دساتير شريعتنا ومنهجنا الأسلامي وبالفعل هي: مثال الأم المثالية التي يجب مكافئتها على حسن صنيعها،وتعبها فتكافئُ بالهجرِ والبُعاد، من أبنائها الذين ذهبوا لشق طريقهم في هذه الحياة ولم ينسو ولو للحظة أو يتناسو أمهم الحنون، ولاتريد لهذه الأم أن تبكي أبنائها ولو حتى للحظة عتاب..! لا والله نعم وألف نعم يحق لها هذا.
وتراها أيظاً جنةً خضراء عندما يعودو لها أبنائها فتفرح بلقاهم وتهنئ لمرآهم فتنام قريرة العين
فهم ومهما حصلَ من خلاف إخوةٌ من أمٍ واحدة يجتمعونَ على المحن حتى تغادرهم ، ويكثرون من الأقوال والأفعال: حتى تجتمع أقوالهم وأفعالهم في رأي واحد وقولٍ واحد، ولم نإتي بالذكر على أولئك العابثين فهم خارج هذا النطاق وسيبقون خارج نطاق المحبة والآلفة الإجتماعية فهم بعبثهم وهرطقاتهم يدمرون الوحدة الأجتماعية، فيتبعونَ الفتن والأحقاد لزعزعةهذا الجدار المتين ولا يستجيب لمثلِ هذهِ الفئة المفسدة إلا الشرذمة أمثالهم أما باقي ما تبقى فهو من مؤيدي الوحدة التي ستتغلب على أولئك الشرذمة من المفسدين أن شاء الله:
حيّي الفرقلسَ وافتخر بحِماها
إنَّ القلوبَ دائمةٌ على ذكراها
قمرٌ تألقَ في السماء بنورهِ
فاضَ الضِيا، فسبحان الذي سوَّاها
فَتَنَت أحبتها بنُبلِِ خِصالها
بحبها، بجمالها وكََرَمِِِ عطاها
نحبُّها نعم: وكيفَ لا؟ فقد
وَرِِدنا الوفا من جُنى يُمناها
حبٌ تكيدُ به عُذالها ومن
أرادَ الشَرَ،في رحاب سناها
لا للظغينَةِ في حمى أرضٍ
روحُ الأخوةِ تجري في دماها
جمعت أواصر شملنا من بعد
ما لاحَ الشقاقُ فبشرت بهداها
سيبقى نجم الوئامِ بأرضنا
حتى يغادره الدَّني إكراها
سيفخَرُ التاريخُ بحسنِ مآبنا
لأمةٍ أخلصت لله في تقواها
" فادي"


يعطيك الف عافية استاذ فادي تصفيق

وين هالغيبة الطويلة تفكير

قصيدة رائعة
و بتوقع انو قليلين اللي مر عليها قرآءة
بسبب الازدحام في المواضيع في اخر فترة

بسمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الحارة



أتقبل المزاح أتقبل المزاح :
0 / 1000 / 100

التوقيع : الفركلس : ام الرجال
نقاط : 11797
السٌّمعَة 13

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب الفرقلس( قصيدة)   6/14/2008, 23:58

شكرا اخ فادي وهاي مشاعر كل محب للفرقلس وخصوصا لو كان مغتربا

وشكرا مرة ثانية على القصيدة ويا حبذا لو كانت شطربن وان نضع بين الشطرين نقط فاصلة ......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

في رحاب الفرقلس( قصيدة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الفرقلس :: ۞ ديوانية الفرقلس ۞ :: خواطر و أشعار و قصص قصيرة-